الجمعة، 24 أبريل، 2009

البوابات 1


أنواع البوابات :
يمكن تصنيف البوابات إلى ستة أنواع مع الأخذ فى الاعتبار كل من هدف كل نوع واستخداماته فضلا عن الفئات المختلفة لزائريه و/ أو المستفيدين منه. وهذه الأنواع هى :
1- البوابات العامة.
2- البوابات المتخصصة/ الفئوية.
3- بوابات المؤسسات.
4- بوابات البوابات.
5- البوابات الشخصية.
6- البوابات الفنية.
وسوف نقوم باستعراض هذه الأنواع المختلفة من البوابات بالتفصيل.
أولاً : البوابات العامة Les portails généralistes
وفقا لرومان باريسو، البوابة العامة "هى البوابة الموجهة إلى الجمهور العام، كما تساعد مستخدمى الإنترنت فى البحث على شبكة الشبكات وبذلك بفضل كلا من الدليل و/أو محرك البحث الخاص بها".
فى الحقيقة من خلالها تسميتها، البوابة العامة ليست موجهة إلى جمهور بعينه، ولكن يمكن زياراتها من جميع فئات مستخدمى الإنترنت (رجال، نساء، شباب، باحثين، طلاب...إلخ). وتعد الوظيفة الرئيسية للبوابة العامة هى تجميع وتصنيف مواقع الإنترنت المختلفة بهدف جعلها متاحة لزياراتها من قبل الزائرين وذلك من خلال البوابة العامة نفسها.
من أجل هذا تشتمل البوابة العامة على أدوات تسمح باختيار وتصنيف المواقع على الشبكة العنكبوتية وتقديمها للزائرين والمستفيدين من خلال أداتين رئيسيتين هما (محرك البحث و/أو الدليل). بالنسبة لمحرك البحث، يقوم المستفيد بإجراء بحثه من خلال محرك البحث الذى يقوم بدوره بالتعامل مع طلب المستفيد والبحث عنه وإعطائه نتيجة البحث. أما بالنسبة للدليل، فإن المستفيد ليس بحاجة لكى يقوم بإجراء طلب بحث وذلك لأن الدليل يقوم بتجميع المواقع على شبكة الإنترنت وتصنيفها وترتيبها فى قوائم وفقا لموضوعات معينة يتم عرضها مباشرة على البوابة.
ومن هنا يمكننا أن نميز بين نموذجين للبحث مختلفين : أولاً محرك البحث وهو عبارة عن محرك يعمل بطريقة آلية فى البحث معتمداً فى ذلك على التكشيف الآلى باستخدام اللغة الطبيعية بدلاً من اللغات المقيدة. ومن الأمثلة على ذلك محرك البحث Google, Altavista. ثانياً الدليل وهو عبارة عن قائمة من المواقع مصنفة ومرتبة بواسطة العنصر البشرى ترتيباً هرمياً لموضوعات تتدرج من الموضوع العام إلى الموضوع الخاص. ومن أمثلة البوبات العامة التى تمتلك أدلة بوابة كلا من Yahoo, Voilá.
كما تقدم بعض البوابات العامة أيضاً بعض الخدمات المجانية مثل :
· المعلومات العامة والتى تقدم فى الوقت ذاته لحظة بلحظة مثل (البورصة، النشرة الجوية ... إلخ).
· خدمات عامة مثل (جماعات الاهتمامات المشتركة، قوائم المناقشات حول موضوع بعينه، التجارة الإلكترونية...إلخ).
· خدمات شخصية مثل (خدمة البريد الإلكترونى، السماح للمستفيد بالإتاحة إلى بعض الخدمات عن طريق كلمة سر خاصة به، السماح للمستفيد بتخصيص منطقة خاصة به على الإنترنت مثال على ذلك My Yahoo من خلال بوابة Yahoo وكذلك My Aol من خلال بوابة (2)AOL واللذان يسمحان بتخصيص بوابة شخصية لكل مستفيد، وسوف نتناول البوابات الشخصية فيما بعد.
· خدمة الإتصال بالإنترنت ونحن الآن بصدد التحدث عن موردى خدمة الاتصال بالإنترنت، مثال على ذلك (Aol, Wanadoo, etc.).
· بعض البوابات العامة تسمح للمستفيدين بإنشاء مواقع شخصية وكذلك نشرها من خلال الخادم server الخاص بها. مثال على ذلك بوابة موقع Free (3)بدولة فرنسا.
هذه الخدمات سابقة الذكر تسمح بتلبية احتياجات المستفيدين، وفى نفس الوقت تعمل على تزايد عدد الزائرين لهذه البوابات. ونتيجة لذلك فمن الممكن نمو الدخل المادى العائد على البوابات العامة من خلال تقديمها للإعلانات، حيث أن المصدر الرئيسى للدخل المادى للبوابات بشكل عام هو الإعلانات وخاصة بالنسبة للبوابات العامة.
ويمكننا أن نخلص إلى أن البوابات العامة موجهة إلى عدد عريض من مستخدمى الإنترنت، فضلا عن أنها تسمح لهم بإجراء عمليات البحث على شبكة العنكبوت العالمية WWW (4) من خلال محركات البحث والأدلة الخاصة بهم. بالإضافة إلى ذلك، توجد بعض البوابات العامة التى تقدم خدمات معلومات، خدمات اتصال بين المستفيدين بعضهم البعض، خدمة التجارة الإلكترونية، خدمات الاتصال بالإنترنت... إلخ. كما نخلص أيضا أن البوابات العامة ليست كلها متشابهة، حيث يمكننا التمييز بين ثلاث فئات من البوابات العامة :
أولاً : بوابة عامة بمفهومها العام، مثال على ذلك بوابة Yahoo.
ثانياً : بوابة عامة وظيفتها الرئيسية هى تقديم محرك بحث أو دليل، مثال على ذلك بوابة كلا من Google, Altavista.
ثالثا بوابة عامة نشاطها الرئيسى هو تقديم خدمة الاتصال بالإنترنت، مثال على ذلك Aol, Wanadoo, etc.




ثانياً : البوابات المتخصصة / الفئوية Les portails thématique/ communautaires
يقدم رومان باريسو لنا التعريف التالى للبوابة المتخصصة / الفئوية بأنها : "بوابة تمتلك نفس خصائص البوابة العامة إلا أنها تركز على موضوع بذاته، ويمكن أن نميز بين ثلاثة فئات مختلفة من البوابات المتخصصة / الفئوية.
1- البوابات المتخصصة وهى موجهة إلى الجمهور العام.
2- البوابات المتخصصة / الفئوية وهى تنصب على موضوع معين وفئة معينة من الأفراد.
3- البوابات الفئوية وهى موجهة لفئة معينة من الأفراد وفقا لحالتهم الشخصية"
لكى يمكننا أن نميز بين الثلاث فئات من البوابات المتخصصة / الفئوية سابقة الذكر لابد أولاً معرفة الفرق بين البوابة المتخصصة والبوابة الفئوية.
§ البوابة المتخصصة هى بوابة موجهة للجمهور العام على شبكة الإنترنت ولكنها تنصب على موضوع خاص بذاته. مثال على ذلك "الرياضة".
§ البوابة الفئوية هى بوابة موجهة إلى فئات معينة من الأفراد وفقاً لمعايير شخصية (مثال : طلاب الجامعة)، أو وفقا لمعايير مهنية (مثال : اختصاصى المعلومات)، أو وفقاً لمعايير أخرى مثل : العمر، الديانة، الاهتمامات والأنشطة الخاصة...إلخ.
من الممكن أن نميز بين أربع فئات من البوابات المتخصصة/ الفئوية وذلك بإضافة فئة رابعة إلى الفئات الثلاث سابقة الذكر التى قدمها لنا رومان باريسو ضمن تعريفه السابق للبوابات المتخصصة / الفئوية.
1- البوابة المتخصصة للجمهور العام
وهى بوابة يقصد بها الجمهور العام إلا أنها تركز على موضوع معين. مثال (الرياضة، السباحة...إلخ)، كما أنها تقدم معلومات وخدمات لجميع فئات الجمهور العام وليس جمهوراً محدد بذاته. بوجه عام، تعد البوابات المتخصصة للجمهور العام من نوع B2C أو B to C"،(5) بمعنى تجارية نحو المستهلك. من هذا النحو تقدم البوابة المتخصصة نوعا من الخدمات وهو ما يعرف باسم الشراء على الخط المباشر والتى تعرف باسم التجارة الإلكترونية E-Commerce، وهذا النوع من الخدمات يساعد بطبيعة الحال على نمو الدخل المادى العائد على هذا النوع من البوابات فضلا عن الإعلانات والتى تعد أيضا مصدراً رئيسياً للدخل المادى للبوابات المتخصصة على غرار البوابات العامة.
2- البوابة المتخصصة / الفئوية
وهى بوابة تركز على موضع بذاته، كما أنها تقدم أيضاً معلومات وخدمات للمستفيدين إلا أنها موجهة إلى فئة معينة من الأفراد على عكس البوابات المتخصصة للجمهور العام والتى توجه إلى جميع فئات الجمهور العام على شبكة الإنترنت.
وتعد البوابات المتخصصة / الفئوية أيضا من نوع B2C، حيث أنها تقدم كذلك خدمة الشراء على الخط المباشر. مثال على ذلك موقع متخصص فى بيع لعب الأطفال. ومن الملاحظ أيضا أن الإعلانات تعد المصدر الأساسى للدخل المادى لهذه الفئة من البوابات.


3- البوابة الفئوية / المتخصصة
وفى هذه الفئة من فئات البوابات المتخصصة / الفئوية قد قمنا بتقديم مصطلح (فئوية) على مصطلح (متخصصة) وذلك لأن هذه الفئة من البوابات تهتم أولاً بنوع معين من الأفراد وفى الوقت نفسه تنصب على مجال معين قد يكون عريضا فى بعض الأحيان. مثال على ذلك بوابات المكتبات الجامعية والتى توجه إلى المجتمع الجامعى (طلاب، أعضاء هيئة تدريس، باحثين).
ولعل الاختلاف بين هذه الفئة من البوابات وبين الفئتين سابقين الذكر هو أن كلا من البوابة المتخصصة للجمهور العام والبوابة المتخصصة / الفئوية بوجه عام من نوع B to C، كما أنهما تقدمان للمستفيدين المعلومات والخدمات المختلفة وخاصة خدمة التجارة الإلكترونية. فضلا عن أن الإعلانات تعد المصدر الرئيسى للدخل المادى لهاتين الفئتين من البوابات. بيد أن أهداف البوابة الفئوية / المتخصصة والتى تمثلها بوابات المكتبات الجامعية أهدافاً تعليمية بحثية وليست أهدافا تجارية (Non profit) مثل سابقتيها من البوابات. وجدير بالذكر أن بوابات المكتبات الجامعية – الفئوية / المتخصصة – لا تشتمل على أية إعلانات والتى تعد مصدراً رئيسياً للدخل المادى لكلا من البوابات المتخصصة للجمهور العام والبوابات المتخصصة / الفئوية.
4- البوابة الفئوية :
توجد هذه الفئة من البوابات إلى جمهور معين ونحو فئة محددة من الأفراد تبعا لبعض معايير دقيقة يمكن أن تكون مرتبطة بالعمر أو بالديانة أو وفقا لسمات واهتمامات المستفيدين ... إلخ.
مثال على ذلك، بعض البوابات الفئوية المخصصة للأطفال أقل من 12 عاما وكذلك بعض البوابات الفئوية التى تضم مجموعات أفراد ذات ديانة واحدة. وهذه الفئة من البوابات مثل سائر فئات البوابات الأخرى تقدم المعلومات والخدمات المختلفة للمستفيدين فضلا عن مجموعات المناقشات forums وكذلك قوائم المناقشات حول موضع بذاته... الخ.


خلاصة القول ، يمكن أن نستنتج مما سبق ذكره أن البوابات المتخصصة / الفئوية لها نفس خصائص البوابات العامة غير أن هذه الفئة من البوابات تركز على موضوع معين أو مجال خاص و/أو مجموعة معينة من الأفراد مثل (البوابة المتخصصة للجمهور العام – البوابة المتخصصة / الفئوية – البوابة الفئوية). من ناحية أخرى يمكننا أن نميز فئة رابعة أخرى يمكن إضافتها إلى تلك الفئات الثلاث وهى البوابة الفئوية / المتخصصة، وتمثل بوابة المكتبات الجامعية هذه الفئة من البوابات حيث أنها توجه إلى فئة معينة من الأفراد – المجتمع الجامعى – كما أنه تنصب على مجالٍ بذاته قد يكون عريضا فى بعض الأحيان.


ثالثاً : بوابات المؤسسات Les portails d'entreprise

يعرف رومان باريسو بوابات المؤسسات بأنها :
"مدخل لموقع المؤسسة، وربما تكون البوابة بسيطة أو متطورة. كما أنه يوجد ثلاث فئات من بوابات المؤسسات :
§ الفئة الأولى وهى عبارة عن موقع خاص بالمؤسسة ولكنه لا يقدم خدمات على الإطلاق، لذا فإن استخدام مصطلح بوابة لهذا النوع من المواقع غير ملائم،
§ الفئة الثانية وهى عبارة عن موقع يقدم معلومات وخدمات من خلال بوابته، فضلا عن أنه يساهم فى التفاعل بين مستخدمى الإنترنت والمؤسسة،
§ الفئة الثالثة وهى تعرف باسم الإنترانت Intranet أو الإكسترانت Extranet(6)والذى يعد مركزاً حقيقياً للمعلومات والخدمات بين موظفى وموردى وعملاء المؤسسة"
نجد فى هذا التعريف أن بوابات المؤسسات قد عرفت بأنها نقطة الدخول لموقع المؤسسة، كما أنها يمكن أن تكون بسيطة أو متطورة، بالإضافة إلى ذلك يميز رومان باريسو بين ثلاث فئات من بوابات المؤسسات. الفئة الأولى ليست سوى موقع استضافة يرشد المستفيدين إلى قطاعات الأنشطة المختلفة للمؤسسة وهو ما يطلق عليه موقع إنشائى Site institutionnel، وفى الوقت الراهن نجد أن معظم مواقع المؤسسات من هذا النوع. أما الفئة الثانية فإنها تقدم العديد من الخدمات إلى المستفيدين مثل الإعلان عن وظائف شاغرة، معلومات خاصة بالبورصة.. الخ. أما بالنسبة للفئة الثالثة فإنها تسمح بتبادل المعلومات والخدمات داخل المؤسسة عن طريق الإنترنت وهذه الفئة من البوابات من نوع B2E(7) وتسمح الإنترنت بالتحكم فى دورة سيران وتبادل المعلومات داخل المؤسسة وذلك وفقاً للعاملين داخل المؤسسة وكذلك المستفيدين من هذه الشبكة الداخلية. ويجب على بوابات المؤسسات أن تعمل على تلبية الاحتياجات المختلفة لجميع المستفيدين منها.
وهكذا نكون قد ألقينا الضوء على الأنواع الثلاثة الرئيسية من البوابات على شبكة الإنترنت وكذلك فئاتهم المختلفة. كما تعد هذه الأنواع الثلاثة أكثر الأنواع التى يتم زيارتها من قبل المستفيدين ومستخدمى الإنترنت، ويرجع ذلك إلى أن هذه الأنواع من البوابات قادرة على تلبية غالبية احتياجات ومتطلبات المستفيدين. أما الآن سنتناول أنواع البوابات الثلاث الأخرى على الإنترنت.







رابعاً بوابات البوابات Les portails des portails
فى الوقت الراهن يوجد نوع من أنواع البوابات على الإنترنت وهو ما يعرف باسم بوابة البوابات. والهدف الرئيسى لهذا النوع من البوابات هو إنشاء دليل ببوابات المواقع على الإنترنت وتقديمها إلى الزائرين . ويمكن تقسيم بوابات البوابات إلى ثلاث فئات هم :
الفئة الأولى تهدف إلى إنشاء دليل يشتمل على البوابات العامة. مثال على ذلك الموقع الخاص بـ Abondance(8) هذا الموقع يقدم دليلاً مشتملا على بوابات محركات البحث على شبكة الإنترنت مثل Yahoo, voilá, lycos, etc كما يقدم أسبوعيا بطريقة منتظمة جميع المعلومات الحديثة عن بوابات محركات البحث ومدى تطورهم عن طريق قوائم المناقشة الخاصة بهذا الموقع. كما تقدم بوابة هذا الموقع خدمات أخرى مثل جماعات المناقشة chats والعروض التجارية وغيرها من الخدمات.
الفئة الثانية تهدف إلى تقديم دليل يتم إنشائه وفقاً لفئات وموضوعات مختلفة مرتبة هجائية داخل الدليل وهو ما يعرف باسم بوابة البوابات B2B. مثال على هذه الفئة من البوابات بوابة موقع B2B(10) والذى يقدم دليلاً مرتبا هجائيا بفئات وموضوعات مختلفة مثل الإلكترونيات، الحاسبات الآلية، التعليم، المال والاقتصاد، الصحة... الخ. بالإضافة إلى ذلك فإنه يقدم للمستفيدين والزائرين خدمات أخرى مثل الشراء على الإنترنت والعروض التجارية وغيرها من الخدمات.
الفئة الثالثة تهدف إلى تقديم دليل أو قاعدة بيانات تشتمل على البوابات الفئوية/ المتخصصة وعلى سبيل المثال موقع http://ame.ismael.free.fr/portail.htm (10) ويهدف هذا الموقع إلى إنشاء قاعدة بيانات تضم جميع بوابات المكتبات الجامعية الفرنسية على شبكة الإنترنت وتقديمها إلى مجتمع الجامعة (طلاب، أعضاء هيئة تدريس، باحثين، موظفين) وذلك لتسهيل الإتاحة إلى تلك المكتبات وفقاً لمعايير محددة مثل اسم الجامعة واسم الشهرة للجامعة وعنوان المكتبة الجامعية على الإنترنت URL(11) وكذلك المدينة التى تقع بها الجامعة. وتشمل قاعدة البيانات 85 مكتبة جامعية فرنسية تم تصنيفها وفقاً لـ 55 مدينة فرنسية مرتبة هجائيا.
هذه الفئات الثلاث (بوابة البوابات العامة، بوابة بوابات B2B، بوابة البوابات الفئوية / المتخصصة) تلعب دوراً هاماً ومفيداً لمختلف فئات المستفيدين وذلك بفضل تقديمهم دليلاً سريعا ببوابات المواقع على الإنترنت يقوم بالإجابة على احتياجات ومتطلبات المستفيدين.



خامساً البوابات الشخصية Les portails personnalisés

تعرف البوابات الشخصية بأنها البوابة التى تسمح لمستخدمى الإنترنت بالوصول إلى معلومات وخدمات شخصية. مثال على ذلك، يقدم Yahoo إلى مستخدميه المسجلين لديه إمكانية إنشاء بوابة شخصية تشتمل على واجهة خاصة بكل مستفيد مشترك ويمتلك بريداً إلكترونياً على موقع ياهو وذلك من خلال أيقونة My Yahoo التى توجد على بوابة الموقع. وهذه الأيقونة تتيح لكل مستفيد سبل متعددة لتحديد شكل البوابة الشخصية فضلا عن تحديد العناصر المكونة لهذه البوابة وموقعها، كما تقدم أيضا للمستفيد إمكانية اختيار ألوان عناصر البوابة فضلاً عن تصميم وشكل البوابة. فعلى سبيل المثال يمكن للمستفيد أن يضع مباشرة النشرة الجوية لمدينته مباشرة على البوابة وكذلك الموضوعات التى تدخل فى نطاق اهتماماته بالإضافة إلى إمكانية الوصول المباشر إلى البريد الإلكترونى من خلال البوابة الشخصية. كما يمكن للمستفيد أيضا بالتعديل الدائم فى شكل وتصميم ومحتوى بوابته الشخصية بالإضافة أو بالحذف تبعا لاحتياجاته الشخصية.





سادساً البوابات الفنية Les portails techniques
ويقدم هذا النوع من البوابات الأدوات الفنية المساعدة التى تسمح للمستفيد بإنشاء البوابات. مثال على ذلك بوابة IBM Web Sphere portal(12) والتى تسمح للشركات بإنشاء بوابات المواقع الخاصة بها وفقا لاحتياجاتها واحتياجات العاملين بالشركة وكذلك تبعا لاحتياجات كلا من شركائهم وعملائهم. كما توجد أيضاً فئة أخرى من فئات البوابات الفنية التى تساعد المستفيد على إنشاء الصفحات التى تكون المواقع الخاصة به على الإنترنت . مثال على ذلك بوابة موقع JavaScript(13).
وهكذا نكون قد استعراضنا بعض التعريفات المختلفة للبوابة وكذلك الأنواع المختلفة للبوابات وفئاتها وهم : البوابات العامة، البوابات المتخصصة / الفئوية بفئاتها الأربع، بوابات المؤسسات وهذه الأنواع الثلاثة هى البوابات الرئيسية على شبكة الإنترنت والتى تلبى معظم احتياجات ومتطلبات المستفيدين ومستخدمى الإنترنت، بالإضافة إلى الثلاثة أنواع الأخرى من البوابات وهم : بوابات البوابات بفئاتها الثلاث المختلفة، البوابات الشخصية وأخيراً البوابات الفنية.


المصادر :

البوابات


مع ظهور الانترنت وتطور تقنياته، ظهرت نوعية جديدة من اوعية المعلومات على مواقع الانترنت التي ظهرت اول الامر بشكل عشوائي وغير منظم، الأمر الذي سبب ارباك كبيراً للمستفدين، فظهر ما يعرف بمحركات البحث (Search engines) إلا أنها لم تحل المشكلة، كونها تستخدم اللغات الحرة غير المقيدة التي تعتمد على تكشيف المصطلحات آلياً دون التحليل الموضوعي لمحتوى المادة والذي يتطلب الجهد البشري.ولحل تلك المشكلات ظهرت البوابات و يذكر جان لويس بينارد Jean-Louis Bénard فى كتابه "بوابات المؤسسات" أن ظهور فكرة ومفهوم البوابات يرجع إلى عام 1998 وهذا يعنى أن فكرة البوابات حديثة نسبياً، بينما يعتبر رومان باريسو Roman Parisot أن فكرة ومفهوم البوابات كانت ملازمة لبدايات علوم الحاسب الآلى(1) Computer Sciences وهذا يعنى أن فكرة البوابات قديمة جداً وترجع إلى ظهور علوم الحاسب وخاصة منذ نشأة نظم المعلومات المبكرة والتى تعمل فى شبكات وتساهم فى تبادل المعلومات، ولكننا بعيدين عما هو مقترح فى الوقت الراهن لمفهوم البوابات.


كلمة البوابة مأخوذة من المصطلح الإنجليزي (Portal) ويعني المدخل أو الباب، والبوابة أو Portal في مفهوم الإنترنت يعني موقعاً إلكترونياً يمتلأ بالبيانات والمعلومات الخاصة بموضوع معين ومنها ما هو خاص بشخص أو فرد معين، حيث يتطلب الوصول إلى بعضٍ من هذه المعلومات أن يكون المستخدم مسجَّلاً ضمن المستخدمين لهذا الموقع.




يمكن تعريف البوابة الإلكترونية e-Portal أو بوابة الويب Web Portal:
- هي موقع ويب يُشَكِّل نقطةَ البداية للاتصال بمواقع الويب الأخرى، وقد جاء اسم البوابة من وظيفتها كباب مفتوح يُطل المرء منه على عالم المعلومات والفعاليات الأخرى
- علي أنها موقع ويب يهدف إلي مساعدة المستفيدين علي الوصول إلي المصادر التي يقصدونها عبر تصنيفها و عرضها فقاً لأهدافها و جودة محتوياتها و ملائمتها لمستخدميها للوصول إلي المعلومة المطلوبة في وقت قصير و بأقل مجهود ممكن. و هي تعد المقصد الأول و الرئيسي للعديد من مستخدمي الانترنت و من أكثر المواقع تصفحاً مقارنة بالعديد من المواقع الخدمية الأخرى.
- هي موقع ويب يُشَكِّل نقطةَ البداية للاتصال بمواقع الويب الأخرى
- عبارة عن قاعدة بيانات تشتمل على تسجيلات مفصلة لما وراء البيانات detailed metadata records ، تقوم بوصف مصادر الإنترنت وتوفير الرابطة الفائقة Links لهذه المصادر. والمستفيد هنا يمكنه الاختيار فيما بين البحث في قاعدة البيانات بواسطة الكلمات الدالة، أو تصفح المصادر تحت رؤوس الموضوعات.
- يقدم رومان باريسو فى كتابه بعنوان "بوابة الإنترنت" تعريفا للبوابة بأنها "تجميع للمعلومات والخدمات، حيث أنها تسمح بتجميع وإتاحة المعلومات على السواء مثل (الحقائق، طلبات المستفيدين، العروض المقدمة للمستفيدين...إلخ) كما أنها تتيح أيضا خدمات متنوعة من خلال نقطة إتاحة".
- ويعرف جان لويس بينارد البوابه على انها "نقطة إتاحة "فريدة" للمعلومات بصرف النظر عن أشكالها وأماكنها"
- بينما يعرف بينيامين فاراجى Benjamin Farragi البوابة بأنها : بوابة موقع هى التى تقدم الكثير من المعلومات وعدد كبير جدا من الروابط نحو عناوين مواقع الإنترنت أو صفحات المواقع ذات الصلة. كما أن بعض البوابات يمكن أن تخصص فى موضوع بذاته. على أية حال فإن البوابات تقدم مساعدة ملموسة إلى مستخدمى الإنترنت المبتدئيين".



وظيفة البوابات:
هي تقليل الفجوة بين المحركات البحثية التي تكون بمثابة كشافات شاملة للمصطلحات الواردة في صفحات الانترنت تمكن الباحث من ايجاد ما يحتاجه من معلومات ووضع محتواها بين يديه، وبين الادلة الموضوعية التي تمثل ادوات اكثر نسقية من خلال ما توفره من مصادر معلومات مصنفة وفقاً لمجموعة من التقسيمات الموضوعية تفيد في تحديد وتقييم مصادر الانترنت وعادة ما تكون بشكل لغة تحديد النص الفائق حيث تقوم البوابات باتاحة المصادر المقترحة والمصنفة موضوعياً، إضافة الى إمكانية البحث السريـع

الخصائص والوظائف الأساسية لبوابات الإنترنت
- الاستقبال
- الاتصال والعمل الجماعى التعاونى
- تقديم الخدمات وفقاً للسمات الشخصية
- تصنيف مصادر المعلومات
- الولوج إلي مصادر المعلومات
- بث المحتوى الموضوعى

متى يتم استخدام البوابات
يتم استخدام "البوابات" عندما يكون الباحث نفسه مبتدئا أو لديه مجرد فكرة عامة عن الموضوع. فالبوابات هي أفضل الأدوات التي ينطلق منها المستفيد للبحث عن المعلومات. كما يتم استخدمها عند رغبة الباحث في إلقاء نظرة شاملة على مواقع مرتبة ومصنفة فيما بينها وفقـًا لقطاعاتها التخصصية العريضة والدقيقة، أو عند رغبة الباحث في الوصول إلى المواقع ذات الجودة الرفيعة Good sites . كما يتم الإقبال على البوابات عندما تكون هناك حاجة للإفادة من إحدى الخدمات المتاحة بها، مثل الإشعارات عن التجمعات المهنية، أو الإعلان عن الوظائف الشاغرة، أو استخدام إحدى قنوات الاتصال المتوافرة بها، ... إلخ.

اهميتها :
- أهم صفحة من صفحات الموقع وكذلك هى الصفحة الأكثر استخداما من قبل الزائرين
- تمثل واجهة واحدة لجميع المعلومات
- توفر خدمة البحثSearch عبر كامل البوابة أو في نطاق معين منها
- تقوم بتزويد المستفيدين بالروابط التى تقودهم مباشرة إلى قلب الموقع
- استضافة المجموعات الحوارية Discussion Groups و مجموعات الدردشة Chatting و المجموعات الإخبارية News Groups
- تعمل على تدقيق و تبويب و ربط المعلومات التي يوفرها الويب بشكل ملائم لمستخدميها
- يمكن من خلالها تخزين و تبادل الوحدات الرقمية و ضمان مشاركة و تعاون كل من مطوري هذه الوحدات الرقمية
- تساهم في بناء المعرفه.



خدماتها :
تُقَدِّمُ البوابةُ العديدَ من الخدمات التي تُضاف إلى خدمات دليل الويب ومحرك البحث، ونذكر منها على سبيل المثال:
1. البريد الإلكتروني، والحوار الحي (real-time chat)، إضافة إلى لوحات الرسائل (message boards).
2. ادله ومحركات البحث
3. اعلانات
4. ماسنجر
5. مؤتمرات
6. برامج
7. الأخبار العالمية اليومية إلى جانب التغطية الآنية لأهم أحداث الساعة.
8. معلومات عن الأحوال الجوية السائدة عالمياً ومحلياً.
9. أسعار الأسهم (stock quotes)، وخدمات الأعمال الصغيرة.
10. الرياضة (sports)، والأبراج (horoscope).
11. خرائط الدول والبلدان (maps).
12. خدمة التقسيم الزمني للأعمال.
13. التسوق (shopping) والتسويق (marketing) الإلكتروني.
14. صفحات شخصية مجانية.

الخميس، 16 أبريل، 2009

البرمجيات مفتوحه المصدر (مثال لها ،هيئلت ومنظمات ترعاها،البرامج مفتوحه المصدر فى المكتبات )

مثال للبرامج التجاريه وما يقابلها من برامج مفتوحه المصدر :

البرامج التجارية
البدائل مفتوحة المصدر:

Microsoft office
Open office
Internet Explorer
Mozilla firefox
Adobe photoshop
Patnet GIMP
MSN Messenger
Yahoo Messenger
Pidgin Gaim
Konversation
Kopete


Microsoft Outlook
Thunderbird
Microsoft Video Player
Miro


هيئات ومنظمات ترعى النظم مفتوحه المصدر :
OSI : Open Source Initiative
هى منظمه تهدف الى ترويج البرمجيات مفتوحه المصدر
تم تأسيس المنظمة في فبراير 1998 من قبل بروس بيرينس وإريك
رايموند عندما قامت نتسكيب بنشر الشيفرة المصدرية لبرنامجها
نيتسكيب كوميونيكيتور كبرنامج مجاني بسبب إنخفاض هامش الربح ومنافسةً مع مايكروسوفت إنترنت إكسبلورر.

مؤسسة البرمجيات الحرة FSF
Free Software Foundation)) :
هي مؤسسة غير ربحية قام بتأسيسها ريتشارد ستالمن سنة1985 بهدف تشجيع و دعم البرمجيات الحرة. أما مديرها التنفيذي فهو حاليا بيتر براون .
إلي حدود منتصف التسعينات من القرن الماضي كانت توظف هذه الجمعية مبرمجين كانو يقومون بكتابة و تطوير برمجيات حرة. و منذ أن بدأت العديد من الشركات بالإضافة إلى عدد كبير من المبرمجين بكتابة وتطوير البرامج الحاسوبية بشكل مستقل ، ركزت هذه المؤسسة على الجوانب القانونية و التنظيمية داخل مجتمع البرمجيات الحرة . يرتكز عمل هذه المؤسسة حاليا على خمس مشروعات رئيسية و لعل أهمها مشروع جنو والذى يتوخى انشاء نظام تشغيل حر. و إلى جانب هذا تقوم هذه الجمعية في نفس الوقت بتقديم استشارات عامة وكتابة تقارير حول كل ما تعلق بالبرمجيات الحرة .

مؤسسة لينكس : : Linux Foundation
هو إئتلاف غير ربحي يهدف إلى تعزيز نمو لينكس. تم تأسيسها عام 2007 بدمج معامل تطوير المصادر المفتوحة ومجموعة المعايير الحرة مؤسسة لينكس تشجع[1] وتحمي[2] وتوحد[3] لينكس "عن طريق تقديم مجموعة من الخدمات التي تتنافس مع المنصات المغلقة".
مؤسسة موزيلا :
هي منظمة غير ربحية وجدت لدعم وتوفير التوجيه لمشروع موزيلا مفتوح المصدر. تضع المؤسسة سياساتها التي تقود عملية التطوير، وتدير البنية التحتية الأساسية وتتحكمبالعلامات التجارية وغيرها من أبعاد الملكية الفكرية. كما تمتلك شركة موزيلا الخاضعة لسياسات دفع الضرائب، والتي توظف عددا من المطورين وتنسق الإصدارات المختلفة لمتصفح الويبموزيلا فايرفوكس وزبون البريد الإلكتروني موزيلا ثندربيرد. تقع مؤسسة موزيلا في ماونتين فيو في كاليفورنيا.
تصف مؤسسة موزيلا نفسها بأنها "مؤسسة غير ربحية تهدف إلى الحفاظ على حرية الخيار والدعوة إلى الابتكار في الإنترنت".

كما ان هناك مؤسسات وشركات اخرى تطور او تستعمل او تدعم البرمجيات مفتوحه المصدر :
IBM ,Google, HP, Intel, Novel, AMD, Sun, De
الحكومة الألمانية.
الحكومة الروسية.
الحكومية البلجيكية.
حكومة فنزويللا.
البرلمان الفرنسي.
الشرطة الفرنسية.
حكومة اﻷندلس (إسبانيا).
حكومة البرازيل.
حكومة جنوب إفريقيا.
حكومة تونس.
حكومة كيبك.
وكالة الأمن القومي الأمريكي (NSA)
وكالة الفضاء اﻷمريكية ناسا
وكالة الفضاء الأوروبية ...
...
و من بين البرامج المفتوحة المصدرسنجد برامج خاصة بأنظمة المكتبات ومتطلبات لتشغليها منها :
( koha, openbibio , My Library , Library , MySol , Perl , PHP, and pache ) .
وهى تحتوى على وظائف الفهرسة والإعارة والبحث المباشر والتزويد ويجري حالياً تطوير و إضافة وظائف ضبط الدوريات والتقارير والجرد ، ويعتمد هذا النظام على الشبكة الداخلية وشبكة الإنترنت حيث أنه Based Web لذا يمكن فتح النظام والدخول اليه من أى جهاز من خلال متصفح الإنترنت وهى الوظائف التى تناسب أغلب المكتبات لدينا وهذه الأنظمة مطبقة بمكتبات عديدة فى مختلف دول العالم

الثلاثاء، 7 أبريل، 2009

المصادر مفتوحه المصدر (اهميتها ، مميزاتها ، القبات التى تواجهها ،الفرق بينها وبين المصادر المغلقه )

هل البرمجيات مفتوحه المصدر ناجحه تجاريا ؟
المصدر المفتوح هو نموذج تجارى ناجح ومربح يعتمد على وصول المنتج لاكبر عدد ممكن من الزبائن حيث ان الشركات تحقق أرباحها من خلال خدمات الدعم التي تقدمها. أما البرمجيات ذاتها فيمكن تطويرها من قِبل أي شخص ولا تكلفه شيئاً في تحميلها من الإنترنت. ويعتمد انتشار المنتجات المفتوحة المصدر على أسلوب لا يقلد "استراتيجية كوكاكولا"، وإنما يشبه انتشار تكنولوجيا الطباعة. إذ لا توجد أي حقوق نشر تتعلق بهذه التقنية، ويحق لأي شخص أن يستخدمها (وأن يعدلها) لإنتاج أي مواد تناسب أغراضه، سواء بمقابل أو دون مقابل.
فالبرمجيات مفتوحه المصدر لا تمنع الربح المادى ولكنها تمنع احتكار المعرفه ويعتمد الربح المادى على مدى نجاح المنتج .

لماذا نستخدم المصدر المفتوح فى الشركات ؟

● بالنسبة للشركات المنتجة تكلفة الإنتاج المادية و الزمنية بإستخدام المصدر المفتوح هي 50% من مثيلتها في المصدر المغلق.
● نشر المصدر يسمح بتكوين مجتمع من المبرمجين المهتمين بالمنتج و الذين يضيفون خبرتهم و تجربتهم الى المنتج مما يسمح بتطوره و إثراءه بدون تكلفة بالنسبة للشركة الأم.
● أدوات الفحص و التدقيق المفتوحة المصدر تساعد على تخفيض التكلفة الإجمالية.
● نشر المصدر يسمح بتبني المنتج من قبل أكبر عدد ممكن من الزبائن الذين سوف يدفعون لقاء خدمات الدعم الفني و التدريب و عقود الصيانة .




مميزات المصدر المفتوح :

1- المصدر المفتوح يوفر أدوات وبرمجيات لا تقل جودة عادة إن لم تكن تتفوق على تلك التي تقدمها شركات إنتاج برمجيات مغلقة المصدر، وبالإضافة إلى ذلك، يمكن تثبيت هذه البرامج، وتحديثها بإستمرار دون دفع التكاليف الكبيرة للبرمجيات الأخرى وبشكل قانوني .

2- لا تكلفة علي المستخدم لأنها مجانيةّ.وهذه نقطة مهمة جدا لكنّها واضحة.
3- زيادة المعرفة لمن يريدها ويبحث عنها : حيث ان تطوير البرمجيّات المفتوحة المصدر يسمح للمبرمجين بالتعاون ومشاركة كود المصدر بحرية مع المبرمجين الآخرين،وهؤلاء واولئكم يكتسبوا خبرات جديدة .
4- زيادة كفاءة البرامج : البرمجيّات المفتوحة المصدر تزيد من كفاءة البرمجيّات لأن المبرمج لن يترك عيب في البرنامج بقدر المستطاع فهو يعرف جيدا بأنّ هناك مبرمجيين سيقراون كود المصدر بعناية .
5- البرمجيات قابلة للتعديل لتلائم احتياجاتك حسب رغبة وقدرة المستخدم : أغلب البرمجيّات المفتوحة المصدر كتيت كي تكون عامّة في الاستخدام في مجالها بدلا من أن تكون مخصصة لشيء محدد , يمكن ببعض التعديل البسيط للبرنامج جعله يلائم احتياجاتك مثلا كما تذهب للخياط لتعديل ملابس أبّيك لملائمتك لكي تلائمك .


بعض العقبات التي تواجه البرمجيّات المفتوحة المصدر :
1- قلة الإعلان.
2- القرصنة والسرقة : من قبل الشركات التي لا يكون الكود المصدري لها مفتوح فهم ياخذون كود المصدر ويغيرون في الواجهة وقد يضيفون بعض الإضافات ثم يعرضونه علي انه منتج خاص بهم من الألف الي الياء
3- بعض المجموعات والشركات التي تعارض البرمجيّات المفتوحة المصدر: وهؤلاء غالبا هم من اصحاب البرامج المنافسة العقبات . 4- عدم وجود نظرة قوميه تدعم استخدام البرامج مفتوحه المصدر.
5- الحزم البرمجيه ضعيفه .


الفرق بين المصدر المفتوح والمصدر المغلق :

المصدر المفتوح
● متوفرة مجانا و يدفع فقط ثمن الدعم الفني و الصيانة للشركة الأم.
● يطورها و يختبرها و ينقحها آلاف المطورين مما يعني جودة أعلى و عيوبا أقل و بالتالي نسبة الربح الى التكلفة تكون أعلى.
● يساهم فيها أعداد كبيرة من المطورين بإبداعاتهم و أفكارهم مما يعني إبداعا بلا حدود.
المصدر المغلق
● لها ثمنها بالإضافة إلى ثمن الدعم الفني و الصيانة للشركة الأم.
● يطورها و يختبرها و ينقحها فقط مطورو الشركة الأم مما يعني فرصة أقل لإكتشاف العيوب و بالتالي نسبة الربح الى التكلفة تكون أقل.
● يساهم فيها مطورو الشركة الأم فقط مما يعني سقفا محدودا للإبداع بحسب قدرة و خبرة مطوري الشركة الأم .


المصادر :

البرمجيات مفتوحه المصدر (تعريفها ، شروطها ،بنيها ).

تعريف البرمجيات مفتوحه المصدر :
● هو أحد السياسات المتبعة في إدارة عملية كتابة برمجيات الحاسوب وإدارتها بشكل يشجع على مراجعة النص المصدري من قبل المئات من المطورين ومصممي اللبرامج وخبراء أمن الأنظمة إن لم يكن الآلاف منهم، كما يقلل بشكل كبير من تكلفة تطوير البرامج، ويقوم على خلق سوق جديد لهذه البرامج.

● هو مصطلح يعبر عن مجموع من المبادىء التي تكفل الوصول إلى تصميم و إنتاج البرامج. يستخدم المصطلح عادة ليشير إلى شيفرات البرامج (الأكواد) المتاحة بدون قيود الملكية الفكرية. و هذا يتيح لمستخدمي البرمجيات الحرية الكاملة في الإطلاع على المصادر البرمجية للبرامج، و تعديها وإضافة مزايا جديدة لها .

● هو أحد السياسات المتبعة في كتابة برامج الحاسوب سواء أنظمة التشغيل وإدارتها. إذ أن البرمجيات المفتوحة المصدر توفر النص المصدري كما كتبه المبرمج، مع السماح بقراءة هذا النص، وتوزيعه، والتعديل عليه.


● البرامج مفتوحة المصدر عبارة عن برمجيات وتطبيقات يطورها مبرمجون متطوعون، وتقدمها شركات لا تتقاضى أجرا سوى على الدعم والصيانة.

● البرمجيات مفتوحة المصدر هي برمجيات لا يكتفي صانعها بإتاحة الإصدارة الثنائية منها في لغة الآلة لكنهم أيضا يتيحون كود المصدر لها لمن يريد الإطلاع عليه تحت رخصة معينة حرة أو غير ذلك.
الشروط الواجب توافرها فى البرامج مفتوحه المصدر :
. حرية إعادة توزيع البرنامج
توفر النص المصدري للبرنامج، وحرية توزيع النص المصدري.
حرية إنتاج برمجيات مشتقة أو معدلة من البرنامج الأصلي، وحرية توزيعها تحت نفس الترخيص للبرمجيات الأصلي.
من الممكن أن يمنع الترخيص توزيع النص المصدري للنسخ المعدلة على شرط السماح بتوزيع ملفات التي تحتوي على التعديلات بجانب النص الأصلي.
عدم وجود أي تمييز في الترخيص لأي مجموعة أو أشخاص.
عدم وجود أي تحديد لمجالات استخدام البرنامج.
الحقوق الموجودة في الترخيص يجب أن تعطى لكل من يتم توزيع البرنامج إليه.
بنيت البرمجيات الحرة على فلسفة المستويات الأربعة التالية لمفهوم الحرية:الحرية0: هي حرية المستثمر في تشغيل واستعمال البرمجية ودراستها ومعرفة أسرارها وكيفية عملها.الحرية1: هي حرية المستثمر في تعديل البرمجية وتكييفها مع حاجته ورغباته.الحرية2: حرية المستثمر في نسخ البرمجية لمساعدة ومساندة جار أو صديق أو زميل أو مستخدم آخر.الحرية3: حرية المستثمر في نشر البرمجية المطوَّرة بشكل واسع.تتطلب الحرية0 والحرية1والحرية3 توفير الترميز البرمجي Source Codeللمستثمر كي يتفهم ويتمكن (إن أراد) من تعديل وتكييف البرمجية بما يتناسب مع متطلباته. وهذه الحريات الأربعة مجتمعة هي التي تميز البرمجيات الحرة عن البرمجيات المملوكة.كان من أهم المفاهيم القانونية الحديثة التي ابتكرها Stallmanهو مايسمى "الترخيص الشعبي العام" General Public Licence (GPL)الذي يضمن استمرار الحريات المذكورة أعلاه عند تداول البرمجيات الحرة/مفتوحة المصدر، مقابل مبلغ رمزي.كذلك ساهمت جامعة كاليفورنيا – فرع بيركلي أيضا في إضافة مركبات وتحسينات كثيرة إلى نظام Unix. وفي نهاية الأمر ، جُمِّعت جهود بيركلي في نظام تشغيل قوي مفتوح المصدر صدرت منه عدة اصدارات:NetBS، OpenBSD ، FreeBsيجدر الاشارة هنا أن نظام التشغيل Mac OS X لشركة Apple بني على هذه الاصدارات
المصادر :